الأرشيف

لخبطة جامدة في العيد – فدوى من مصر

الأستشارات  :  الإثنين 30 نوفمبر 2009

مساء الخير د.عماد . اعلم أني أزعجك دائما بأسئلتي الكثيرة ولكن هذه المرة ليس سؤالا فأنا أحتاج كثيرا لمساندتك ودعمك وخاصة بعد ما فعلته وأكلته في العيد بسبب كثرة العزومات وإصرار المضيفين على ضرورة الأكل..وإلا!!!!!!!
ولقد اصبت بالإحباط الشديد وأخشى الوقوف على الميزان حتى لا أحبط أكثر بزيادة وزني..خاصة بعد أن نقص وزني 7 كجم قبل العيد..ولدي إحساس أنني لن أستطيع عمل رجيم مرة أخرى و أحس بتأنيب ضمير شديد..
ولكن هذا الوضع جعلني أتساءل كيف يمكن الحفاظ على نظام الأكل مدى الحياة في ظل هذه العادات وهذه المناسبات التي تعتمد جميعها على الأكل وأيضا ثقافة هذا الشعب الكريم الذي يغضب غضبا شديدا إذا رفض الضيف تناول أي صنف يقدم له وخاصة أن الضيف لن يستطيع طلب طعام معين ليقدم له..فإذا قدمت له الحلوي فإنه لن يقول: أنا أريد أن أتناول فاكهة بدلا منها..
أرجوك ساعدني بنصائحك القيمة…وشكرا على سعة صدرك.

يا فدوى أنت تثيرين نقطة في غاية الأهمية.. وهي أن تتركي الآخرين يتحكمون في حياتك وصحتك.. ما معنى أن تستسلمي لرغبات مضيفيك في الأكل؟ أفهم أن الناس قد يغضبون مثلا إذا لم تأكلي قطعة لحم.. لكني لا أعتقد أنهم  سيغضبون لأنك لا تأكلين الأرز أوالفتة مثلا.. وما المشكلة إذا رفضتي تناول الحلوى وفضلتي عليها حبة فاكهة؟ أعلم أن المضيف يريد أن يرضي ضيفه حتى ولو طلب لبن العصفور.. أنا شخصيا أمتلك الجرأة على رفض الحلوى وطلب علبة زبادي مثلا أو حبة فاكهة.. لماذا لا تأخذين حياتك بيديك؟ وحتى إذا غضبوا فليغضبوا ولتحافظي على رشاقتك وصحتك!