الأرشيف

مشروب الفحولة الجنسية يحمي من السرطان

المقالات  :  الثلاثاء 30 مايو 2006

مسكينة أيتها القهوة المنعشة واللذيذة .. ومساكين عشاقها .. عقود طويلة تعرضت فيها للاتهام من الأطباء والعامة على السواء ، فتارة هي ترفع الضغط ، وتارة تسبب السرطان ، وهي السبب في رفع نسبة الكوليسترول في الدم .. يحرم منها عاشقها الذي يرتشفها بتلذذ لسنين طوال بمجرد اصابته بمرض ارتفاع ضغط الدم أو الكوليسترول ، فيظل يتنسم رائحتها حوله ويشعر بالحرمان والشوق لها ، وقد يتمرد على الأطباء والمحيطين به من أفراد العائلة فيقرر أن يستمر في شربها وليكن مايكون . ومع هذه الشهرة غير الطيبة ظل عشاق القهوة المخلصون يرتشفونها بتلذذ في صورها المختلفة ، القهوة التركية كما نعرفها ، والقهوة سريعة التحضير ، والاكسبرسو ، والكابتشينو، وبكل الأسماء في كل اللغات.

الى أن جاء الفرج وعلى غير انتظار ودون طلب من عشاقها ، انبري البحث العلمي للدفاع عن القهوة ، واذا به يبرؤها مما ألصق بها من التهم ، بل وتمادى في الدفاع عنها حتى نسب اليها – بتأكيدات علمية هذه المرة – مزايا صحية وفوائد عديدة تدفع العديدين ممن لم يكونوا من مدمنيها الى التفكير بجدية في الوقوف في طوابير عشاقها .

 

بريئة من ارتفاع ضغط الدم والكوليسترول :
في تصريح لجمعية ضغط الدم الأمريكية ، قررت أن شرب القهوة له تأثير ضئيل على ضغط الدم ، وبالتالي فان الانقطاع عنها أو التقليل منها لن يساعد في خفض ضغط الدم المرتفع . ولكن الاهتمام بنواح أخرى في نوعية الطعام مثل كمية ملح الطعام وتقليلها ، وزيادة استهلاك الخضروات والفواكه التي نأكلها قد يكون أكثر فاعلية في التأثير على ضغط الدم المرتفع . وهكذا يا عزيزي مريض الضغط المرتفع ، يمكنك أن تمتع بفنجال قهوتك الصباحي بدون قلق أو خوف ، فهو بريء من تهمة زيادة ضغطك .

 

تأتي بعد ذلك دراسات علمية موثقة عن علاقة شرب القهوة بارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم ، والتي طالما اتهمت القهوة به ظلما كما يتضح في الدراسة التالية ، حتىكان هذا الاتهام سببا في انقطاع الكثيرين عن تناول مشروبهم المفضل ، أو في شربه مع الشعور بالذنب في حق أنفسهم وصحتهم . يقرر الدكتور “براكاش” أستاذ القلب المشارك في كلية الطب في “بانجالور” بالهند أن شرب القهوة باعتدال لايمكن أن يسبب أية مشاكل للقلب والأوعية الدموية ، حيث أن شرب القهوة له تأثير ضئيل على مستوى الكوليسترول ولكن بنسبة لا تسبب القلق على الصحة ، وبالتالي فان مريض الكوليسترول يستطيع أن يشرب القهوة باعتدال بدون خوف.

 

القهوة حماية ضد السرطان :
وتنبه الباحثون في ألمانيا مؤخرا الى أهمية مضادات الأكسدة الموجودة في القهوة ، حتى أنهم وجدوا أن شرب القهوة قد يؤدي الى الوقاية من السرطان عموما ومن سرطان القولون خصوصا . وتمكن الباحثون من التعرف على مضاد قوي للأكسدة موجود في هذا الشراب ذو الشعبية العالمية ، وأدي استعمال مضاد الأكسدة الموجود في القهوة في حيوانات التجارب الى زيادة الحماية من سرطان القولون.

 

وكانت الشكوك قد ساورت العلماء لأعوام طويلة أن القهوة تقدم بعض الحماية من السرطان بسبب محتواها من مضادات الأكسدة ، ولكن هذه هي المرة الأولي التي يستطيعون فيها اكتشاف مركب محدد له نشاط عال مقاوم للسرطان في القهوة . ويذهب الدكتور “توماس هوفمان” رئيس “معهد كيمياء الطعام” في جامعة “منستر” الألمانية الى القول بأن الدراسات تدلل أن شرب القهوة يمكن أن يقدم بعض الحماية ضد السرطان وخصوصا القهوة المركزة والقوية . ومن المعروف أن القهوة الايطالية القوية المعروفة باسم “اكسبرسو” تحتوي على حوالي ضعفين الى ثلاثة أضعاف من المركب المضاد للسرطان أكثر من القهوة المحمصة العادية.

وعرفت الدراسة التي نشرت في عدد نوفمبر الماضي من مجلة
The Journal of Agricultural and Food Chemistry
المادة المضادة للسرطان أنها “ميثيل بيريدينيوم” ، والتي لاتوجد بكميات كبيرة في الأنواع الأخرى من الأغذية والمشروبات . وهذه المادة لم تعرف قدراتها المقاومة للسرطان قبل الآن ، وهي غير موجودة في حبوب البن الطازجة ، ولكنها تتكون خلال عملية التحميص من مادة كيميائية أولية تعرف باسم “تريجونيللين” موجودة في حبوب البن الطازجة ، ومن حسن الحظ أن هذه المادة موجودة في كل أنواع القهوة بما فيها منزوعة الكافيين ، وسريعة التحضير .

 

ويرى العلماء أن شرب كوب الى ثلاثة أكواب من القهوة يوميا يعتبر في الحدود المنخفضة ، بينما يعتبر من يشربون بين اربعة الى ستة أكواب في الحدود المعتدلة ، ولكن شرب أكثر من ستة اكواب يوميا يعتبر افراطا . ومن فرط قناعة العلماء بقدرة القهوة على مقاومة السرطان اقترحوا أن يتم صناعة بعض المكملات الغذائية من البن وذلك حتي تتحقق الفائدة لكل الناس بما فيهم هؤلاء الذين لايستسيغون القهوة كمشروب.

القهوة وخصوبة الرجال :
ورغم أهمية هذه الأبحاث المثيرة عن القهوة وشربها ، الا أن أبحاثا أخرى قد تفوقها اثارة وأهمية . فقد وجد باحثون آخرون أن القهوة لها تأثير ايجابي في تحسين خصوبة الرجال . اذ اكتشف باحثون من البرازيل دلائل على أن شرب القهوة يزيد من حركة الحيوانات المنوية لدى الرجال ، وقدموا بحثا بهذا المضمون في الاجتماع السنوي “للجمعية الأمريكية للطب الانجابي” في تكساس . ويقول العلماء أن الكافيين الموجود في القهوة يصلح أن يكون اساسا لعلاج حالات العقم التي يصاب بها بعض الرجال . وقررت نفس الدراسة أن تدخين الحشيش له تأثير مدمر على الحيوانات المنوية حيث يقلل من عددها ومن حجم السائل المنوي ، كما يؤدي الى سرعة مؤقتة للحيوانات المنوية تنتهي باجهادها ومن ثم ضعفها وعدم قدرتها على اخصاب البويضة عندما تصل اليها .

 

وفي تأثير شرب القهوة على الوظائف الجنسية لدى كبار السن ( 60 عاما فأكثر ) قام الباحث “نهلج” وزملاؤه بدراسة في ميشجان بأمريكا أثبتت أن شرب كوب واحد من القهوة على الأقل يوميا كان له تأثير ايجابي ملحوظ على النشاط الجنسي لدي السيدات مع ارتفاع معدل القوة الجنسية لدى الرجال . ولعل هذه الأبحاث قد تدفع كبار السن الى تبني المثل التركي القائل : ” يجب أن تكون القهوة سوداء مثل الجحيم ، قوية مثل الموت ، وحلوة مثل الحب ” .

 

وتحمي من الأمراض العصبية والنفسية :
وفي دراسة أخرى أجراها دكتور “نهلج” في مستشفي ” مايو كلينيك” عن تأثير القهوة على الأمراض العصبية ، أشار الى أن القهوة يمكن أن تقلل من خطر الاصابة بشلل “باركينسون” الرعاش ، كما يمكن أن تحمي من خطر الاصابة بمرض “ألزهايمر” والسكتات الدماغية .

 

ويذهب بعض الأطباء الى الاقرار بأن القهوة هي أكثر العقاقير شهرة في العالم واحتمالات ادمانها منخفضة نسبيا ، كما أن تأثيراتها على السلوكيات الحيوية للانسان تدل على أنها تحسن الانتباه وتسرع من تعامل المخ مع المعلومات بنسة 10 في المائة ، كما تحسن من الأداء العضلي للجسم . وأثبتت دراسات عديدة أن القهوة تقلل من الاكتئاب والقلق ، كما أن شاربيها تقل بينهم نسب الانتحار على عكس الذين لا يشربونها ، كما أنها توسع الشعب الهوائية عند مرضى الربو .

 

ويبدو أنه حتى الأطفال يحبون شرب القهوة أيضا ، فقد وجدت دراسة طريفة أن أطفال المدارس في المجموعة السنية بين 13-16 سنة يحبون شرب القهوة خارج المنزل عندما تتاح لهم الفرصة لذلك .

 

وهكذا ، نستطيع أن نقول بارتياح : هنيئا لكم أيها الشاربون لهذا المشروب الرائع واللذيذ والمفيد والصحي والبريء .. والشكر لكم يا كل العلماء والأطباء الذين ترافعوا عن القهوة حتى منحوها البراءة .