الأرشيف

سيدتي .. ذقن واحدة تكفي

المقالات  :  الجمعة 27 أكتوبر 2006

p> 

ان أول شيء ننظر اليه عندما نقابل صديق قديم بعد فترة انقطاع ، أو عندما نرى نجمنا المفضل في التليفزيون هو أن نطيل النظر الى وجهه ، وبعد ذلك قد ننـزل بنظراتنا الى باقي الجسم ، ولكن انطباعنا الأول يظل للنظرة الأولى الى وجهت الى الوجه . من هنا يعتقد خبراء التجميل أن منطقة الوجه والرقبة هي الأهم عندما نقرر أن وزننا قد زاد وأنه يجب علينا أن نفقد وزنا ونكتسب الرشاقة . من خلال الوجه والرقبة يسجل الناس أن هناك تغييرا للأفضل بالنسبة لفقد الوزن ، حتي ولو كان الموضوع في بداياته ، وستلحظين الفرق كما يلاحظ الناس أيضا ، والسبب أن فقد قليل من الوزن يمكن أن يظهر بنسبة كبيرة على الوجنات ، قبل أن يظهر على باقي الجسم .

وقد يعتقد البعض أن ظهور نتائج الريجيم الغذائي على الوجه هو أثر سلبي ، فيرغبون في أن يحصلوا على الرشاقة والوزن المثالي مع الاحتفاظ بالوجه الممتليء والمستدير ، ولكن الحقيقة أن الرشاقة تتطلق وجها رشيقا أيضا ، ويستلزم الأمر أن تعرف المرأة أن فقد الوجه لبعض الوزن هو شيء ايجابي مطلوب . اذن ماهو الطريق السريع لفقد الوزن من الوجه ؟

 

الحل في 6 خطوات
من المعروف من الناحية الفنية أن من المستحيل تحديد منطقة ما في الجسم كهدف لخفض الوزن، ولكن نتائج أي نظام غذائي يهدف الى خفض الوزن تظهر على الوجه أولا . هناك 6 خطوات يجب اتباعها للوصول الى الهدف ، وهي تساعد على فقد الوزن كما تساعد على التقليل من حجم الماء المحتجز في الجسم والذي يصل الى أكثر من 2.2 كيلوجرام ويؤدي التخلص منه الى النزول المستمر للوزن في الجسم، وبعدها سيكون مظهرك أكثر رشاقة وستشعرين بالصحة والحيوية ، وهذا سوف يشجعك على الاستمرار نحو تحقيق هدفك في الوصول الى الرشاقة . أنظري الى نفسك في المرآة جيدا قبل أن تبدئي ، وتذكري أن ما ترينه أمامك سوف يتغير الى الأحسن ، وسيصبح وجهك أقل وزنا وأكثر رشاقة .

 

الخطوة الأولي :
اشربي 9 أكواب من الماء على الأقل يوميا : وهذه خطوة ضرورية ، وعندما لا يشرب الانسان كفايته من الماء فان الجسد يحاول أن يختزن الماء تحت انطباع أن الموجود منه قليل ، وكنتيجة لذلك تنتفخ الأنسجة بالماء الذي يرفض الجسم التفريط فيه بسهولة لخوفه من عدم تعويضه . ويمكن في هذه الحالة رؤية الانتفاخ في الوجه والاحساس به في الأيدي والأقدام . لذا يجب أن تشربي بكثرة ، وان أحسست بالممل من الماء العادي أضيفي اليه قطرات من الليمون ، ولكن تذكري أن المشروبات الأخرى مثل الشاي والقهوة والمشروبات الغازية والعصائر قد تضر بهدف فقد الوزن اذ قد تؤدي الى استهلاك سعرات اضافية، وعلى العموم فلا شيء يعدل في فائدته الماء العذب .

 

الخطوة الثانية :
تناولي الخضروات والفاكهة بكثرة يوميا: وهذه طريقة اضافية لتناول مزيد من الماء حيث أن الفاكهة والخضروات غنية به ، كما أنها غنية بالألياف التي تشعرك بالامتلاء ، مما يقلل من شهيتك لتناول أغذية غنية بالسعرات الحرارية . جربي مثلا وضع قطع من الجزر الطازج في طبق أمامك بديلا عن قطع الشوكولاته ، ولا تحتجي بأن الفاكهة تحتوى على سكريات عالية ، فالانسان لا يندفع بنهم الى الكانتالوب أو التفاح أو البرتقال مثل اندفاعه الى صينية بسبوسة مثلا .

 

الخطوة الثالثة :
تناولي مزيدا من الكالسيوم : أظهرت الدراسات أن تناول 1200 مجم من الكالسيوم من مصادر غذائية يوميا يقود الى فقد أكبر لدهون الجسم ، وأظهرت دراسة محددة أن نصف النساء اللآتي كن يتعاطين الكالسيوم لم يعانين بدرجة كبيرة من أعراض توتر ماقبل الدورة الشهرية ، بما في ذلك احتجاز الملح والماء. في المرة القادمة عندما تريدين أن تأكلي شيئا بين الوجبات فليكن علبة لبن زبادي أو قطعة من الجبن القريش .

الخطوة الرابعة :
قللي من سعراتك التي تأكلينها يوميا بمقدار 250 سعرا ، وزيدي من الاستهلاك بمقدار 250 سعرا: إن كيلوجراما واحدا من الدهون يحتوي على 9000 سعرا حراريا ، لذا فان فقد كيلو جراما واحدا من دهون جسمك يستلزم أن تتخلصي من 9000 سعرا حراريا ، وذلك اما بالتقليل من الداخل من الطعام أو الاكثار من المنصرف عن طريق الحركة والتدريبات الرياضية ، والأسهل أن يتم ذلك بالطريقتين السابقتين معا . ولحرق السعرات يمكن أن تمارسي رياضة المشى في خطوات سريعة لمدة نصف ساعة على الأقل ، والاقلال من تناول السعرات الحرارية يستلزم اعادة النظر في الكميات التي نأكلها في أشياء مثل الآيس كريم والحلوى والنشويات وسائر أنواع التسلية عن طريق الأكل .

 

الخطوة الخامسة :
قللي قدر الامكان من تناول ملح الطعام: في كل مرة تمسكين فيها بالملاحة لرش بعض الملح على طعامك فكري في أن ذلك سوف يزيد من امتلاء جسمك بالماء . بعض أنواع الصوص مثل صوص الصويا والطعام الصيني غنية بالملح ، كما أن بعض أنواع الشوربة الجاهزة تكون زائدة الملح أيضا ، ومثلها بعض أنواع المعلبات والشبس وغيرها فتكون زائدة في كميات الملح ، وهذه يجب الاحتراس منها .

 

الخطوة السادسة :
مارسي تدريبات رياضية لتقوية عضلاتك : ان التدريب بواسطة الآلات والأثقال المناسبة لوزن جسمك تحافط على عضلات جسدك ، والعضلات تحرق سعرات أكبر كلما زاد حجمها حتى في أوقات الراحة . وعندما تحافظين على عضلات جسدك مشدودة فان عضلات وجهك أيضا ستكون بنفس الرشاقة والقوة ، ومن المهم ممارسة هذه التدريبات بانتظام حتى لا يترهل الجسم ومن ثم الوجه . ان التدريبات ستضفي على جسدك كله المنظر الرشيق والاحساس بالشباب .

 

علاج ترهل الوجه بالليزر منخفض الطاقة

وحتى لا تنـزعج السيدات من تأثير فقدان الوزن على الوجه خوفا من ترهله ، فان أساليبا جديدة في التعامل مع أنسجة الوجه ظهرت بعد التقدم المذهل الذي حققه استعمال الليزر منخفض الطاقة في المجال الطبي . فبعد اكتشاف أن الليزر يساعد على التئام الجروح بسرعة ، تبين للعلماء أن الليزر منخفض الطاقة في منطقة الضوء تحت الحمراء يمكنه أن يزيد من انتاج الكولاجين في أنسجة الجلد ، وهي المادة التي يؤدي انخفاض انتاجها مع تقدم السن الى ترهل الوجه . وهكذا بدأ استعمال هذا النوع من الليزر في عمليات شد الوجه بدون استعمال الجراحة ، وكان نجوم السينما في هوليوود من أوائل من استفاد من هذا التكنيك الجديد . ويتميز هذا النوع من العلاج بأمانه التام ، وعدم احداثه للألم حيث أنه غير جراحي ولا يستخدم طاقة حرارية في التعامل مع الأنسجة ، بل يستخدم الطاقة الضوئية الكيميائية التي تعمل على استثارة سلسلة تفاعلات انزيماتية بيولوجية . ويمكن تكرار هذا النوع من العلاج بدون احداث أية آثار سلبية على الوجه . وفي هذه الطريقة من العلاج يتم تركيز الليزر منخفض الطاقة على نقاط محددة في الوجه والجسم والأذنين ، فتعمل أشعة الليزر مباشرة على مناطق التركيز وأيضا عن طريق تنشيط مراكز معينة في المخ ، وينتج عن ذلك تقلص الجلد في استجابة للعلاج بعد عدد معين من الجلسات ، وتظهر النتائج على منطقة العيون أولا حيث تصبح الجفون أكثر قوة فتبدو العينين أكبر حجما مما يعطيها جمالا ، كما أن الجهاز العصبي يستجيب بتناسق مع عمل الليزر فتستجيب بالتالي عضلات الوجه مما يؤدي الى شد الوجه فتظهر حالة الوجه أكثر شبابا ، كما تضيق فتحات الجلد التي يزداد حجمها مع تقدم السن ، وتنشط الدورة الدموية مما يحمي الجلد من الجفاف، فتتوقف العوامل التي تؤدي الى ظهور التجاعيد.
(للمزيد http://www.emadsobhi.com/viewtopic.php?t=16)

 


 
   

ما هذا الذين ترينه في المرآة ؟ وجهك طبعا .. نعم .. ولكن أنظري الى أسفل قليلا .. في منطقة الذقن .. ماذا ترين؟ ذقن وتحتها لغد .. أو ذقن مزدوجة كما يطلقون عليها بالانجليزية .. صحيح أنه يشبه القمر في استدارته .. ولكن ألا ترين أن ذلك يضيف مزيدا من السنين الى عمرك؟.. حسنا يبدو أن الأمر يتطلب فقدا للوزن .. للجسم كله بالطبع ولكن بالأكثر في منطقة الوجه بالذات..